العناية التلطيفية

نظرة عامة على خدمة الرعاية التلطيفية

الرعاية التلطيفية مهمة جدا لرعاية أحبائكهل عانى أي من أعزائك من مرض خطير؟ هل قال لك الطبيب أن حبيبتك تمر بمرحلة صعبة للغاية في حياته؟ هل نصحك الطبيب بأن تعطي الشخص المقرب لك أقصى درجات الرعاية والراحة؟

قد تعطلك العديد من الأسئلة وتغير نوعية حياتك وحياتك العائلية وبالتالي تترك تأثيرًا سلبيًا على مريضك. تلعب الرعاية التلطيفية والاهتمام الذي توفره الأسرة دوراً كبيراً في دعم المريض وتعظيم راحته.

يجب أن تلبي الرعاية التلطيفية التي تقدمها الاحتياجات العاطفية والروحية للمرضى، وتجعله يتغلب على الألم وعدم الراحة والإجهاد الناجم عن المرض الخطير. ويساعد هذا النوع من الرعاية أيضا في توفير الإغاثة من الإجهاد العقلي في أي مرحلة من مراحل المرض.

في أي مرحلة حرجة من المرض المزمن، يجب أن تحتاج أنت ومريضك إلى الرعاية التلطيفية، كما هو الحال مع مرور الوقت، يمكن أن يسبب لك المرض القلق والتوتر والاكتئاب.

الغرض الأساسي من الرعاية التلطيفية هو تخفيف الألم والأعراض الأخرى التي تعاني منها لتحسين نوعية حياتك. إذا كنت تشعر أنك في حالة جيدة، سوف تكون قادرة على دعم ومساعدة المريض الخاص بك.

يلعب فريق الرعاية التلطيفية دورًا كبيرًا في علاج المرض ومساعدتك على فهم طبيعة المرض من خلال المناقشات المفتوحة وممارسات العلاج وكيفية الاستفادة أكثر من هذه الرعاية.

نطاق الخدمة:

لقد قمنا بتطوير أربعة برامج مختلفة بعناية بناء على احتياجات المريض ستشمل:

  • أطباء وممرضات متخصصون في الرعاية التلطيفية
  • زيارات الممرضات والأطباء المقررة
  • دعم خبراء التغذية
  • دعم علماء النفس
  • ضمان أن الرعاية تحقق رغباتك
  • المساعدة في تزويدك بأفضل تعليم ومعرفة حول المرض
  •  توفير المعدات الطبية المنزلية، عند الطلب
  • استمرار الدعم العاطفي والنفسي للأسرة والمريض
  •  دعم المرضى والأسر للوفاء بالالتزامات الثقافية والدينية والاهتمامات العاطفية والروحية

من هم المرضى المعنيون؟

١. فشل القلب ومرضى القلب

٢. مرضى السرطان

٣. مرضى الفشل الكلوي

٤. أمراض الرئة

هلا هيلث توفر لكم معالجون شخصيون واطباء

مستعدين لتقديم خدماتنا في منازلكم بمنتهي الراحة

نحن على بعد مكالمة واحدة فقط  

احصل علي فحص كورونا بمنزلك

×